الرئيسية / أخبار مهمة / الجيش المصري يعلن حالة الطواريء القصوى

الجيش المصري يعلن حالة الطواريء القصوى

الحصاد الإخباري

ﺃﻋﻠﻦ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﻤﺼﺮﻱ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻟﻄﻮﺍﺭﺉ ﺍﻟﻘﺼﻮﻯ ﻓﻲ ﺳﻴﻨﺎﺀ، ﻓﻴﻤﺎ ﺃﻋﻠﻨﺖ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻟﻄﻮﺍﺭﺉ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ، ﺑﻌﺪ ﻫﺠﻮﻡ ﺃﻭﺩﻯ ﺑﺤﻴﺎﺓ ﻋﺸﺮﺍﺕ ﺍﻷﺷﺨﺎﺹ ﺩﺍﺧﻞ ﻣﺴﺠﺪ ﺷﻤﺎﻟﻲ ﺳﻴﻨﺎﺀ، ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ.
ﻭﻗﺘﻞ 54 ﺷﺨﺼﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﻗﻞ ﻓﻲ ﻫﺠﻮﻡ ﺍﺳﺘﻬﺪﻑ ﻣﺴﺠﺪﺍ ﺑﻘﺮﻳﺔ ﺍﻟﺮﻭﺿﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺒﻌﺪ ﻧﺤﻮ 40 ﻛﻴﻠﻮﻣﺘﺮﺍ ﻏﺮﺑﻲ ﺍﻟﻌﺮﻳﺶ، ﻣﺮﻛﺰ ﺍﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ، ﻭﻭﻗﻊ ﻋﻘﺐ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ، ﺣﺴﺒﻤﺎ ﺃﻓﺎﺩﺕ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺃﻧﺒﺎﺀ ﺍﻟﺸﺮﻕ ﺍﻷﻭﺳﻂ ﺍﻟﺮﺳﻤﻴﺔ.
ﻭﻋﻘﺪ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﺼﺮﻱ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻔﺘﺎﺡ ﺍﻟﺴﻴﺴﻲ ﺍﺟﺘﻤﺎﻋﺎ ﻃﺎﺭﺋﺎ ﻣﻊ ﻛﺒﺎﺭ ﺍﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻴﻦ ﺍﻷﻣﻨﻴﻴﻦ ﻭﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﻴﻦ ﻓﻲ ﻣﺼﺮ، ﻟﺒﺤﺚ ﺗﺪﺍﻋﻴﺎﺕ ﺍﻟﻬﺠﻮﻡ ﻋﻠﻰ ﻣﺴﺠﺪ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺷﻤﺎﻝ ﺳﻴﻨﺎﺀ.
ﻭﺿﻢ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻉ ﻭﺯﻳﺮﻱ ﺍﻟﺪﻓﺎﻉ ﻭﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ، ﻭﺭﺋﻴﺴﻲ ﺍﻟﻤﺨﺎﺑﺮﺍﺕ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﻭﺍﻟﺤﺮﺑﻴﺔ.
ﺇﻟﻰ ﺫﻟﻚ، ﺑﺪﺃﺕ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﺑﺘﻤﺸﻴﻂ ﺑﻤﺤﻴﻂ ﻣﻮﻗﻊ ﺍﻟﺤﺎﺩﺙ ﻭﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺼﺤﺮﺍﻭﻳﺔ ﻟﻘﺮﻳﺔ ﺍﻟﺮﻭﺿﺔ ﺑﺎﻟﻌﺮﻳﺶ، ﻟﺘﻀﻴﻴﻖ ﺍﻟﺨﻨﺎﻕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﻨﺎﺻﺮ ﺍﻟﻤﺘﻮﻗﻊ ﺗﻮﺍﺟﺪﻫﺎ ﻟﺘﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﺪﻋﻢ ﻟﻠﻌﻨﺎﺻﺮ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺭﺗﻜﺒﺖ ﺍﻟﺤﺎﺩﺙ.
ﻭﺃﻛﺪ ﻣﺼﺪﺭ ﺃﻣﻨﻲ ﻭﺻﻮﻝ ﺗﻌﺰﻳﺰﺍﺕ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺮﻭﺿﺔ ﻏﺮﺑﻲ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻌﺮﻳﺶ، ﻭﺇﻏﻼﻕ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ ﺍﻟﻌﺮﻳﺶ ﺑﺌﺮ ﺍﻟﻌﺒﺪ، ﻟﻀﺒﻂ ﻣﻨﻔﺬﻱ ﺗﻔﺠﻴﺮ ﻣﺴﺠﺪ ﺍﻟﺮﻭﺿﺔ.
ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻣﺖ ﻗﻮﺍﺕ ﺍﻷﻣﻦ ﺑﻮﻗﻒ ﺣﺮﻛﺔ ﺍﻟﺴﻴﺮ ﻋﻠﻰ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﻌﺮﻳﺶ ﺍﻟﻘﻨﻄﺮﺓ، ﻭﺇﻋﻼﻥ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻟﻄﻮﺍﺭﺉ ﻭﺭﻓﻊ ﺩﺭﺟﺔ ﺍﻻﺳﺘﻌﺪﺍﺩ ﺷﻤﺎﻟﻲ ﻭﺟﻨﻮﺏ ﺳﻴﻨﺎﺀ.

عن ناشر

شاهد أيضاً

من يعلم ما هذا المبنى؟

  هذا المبنى اسمه #مستشفى_طرابلس في منطقة الضم والفرز من المدينة. في الثمانينات قبل حوالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *