الرئيسية / أخبار مهمة / مفتي عكار يطالب بعطلة يوم الجمعه

مفتي عكار يطالب بعطلة يوم الجمعه

الحصاد الإخباري

أصدر سماحة مفتي عكار الشيخ زيد زكريا بيانا يناشد فيه فخامة رئيس الجمهورية ، ودولة رئيس مجلس الوزراء ، ودولة رئيس مجلس النواب ، قائلا لهم :

” لعله من أكثر وأطول المواضيع التي طال فيها الجدل والنقاش في لبنان موضوع سلسلة الرتب والرواتب ، ورغم السنوات الطويلة التي استغرقها النقاش ، من أجل إنصاف كل العاملين والموظفين والمواطنين والوقوف على حقوقهم ، إلا أننا تفاجأنا بإقرارها في مجلس النواب ثم كانت المفاجأة الأكبر بأن وقعها فخامة رئيس الجمهورية ” .

وتساءل سماحته ” إذا كان المطلوب إنصاف العاملين والموظفين بالدولة ، أليس من الحق إنصاف شركاء الوطن من المسلمين؟!
هل دوام الجمعة والتعطيل يوم السبت هو الذي سينقذ الاقتصاد اللبناني؟ ويؤمّن موارد السلسلة ؟! ” .

واستغرب البيان ” ألا يلتفت المعنيون إلى القرار الصادر عن أعلى سلطة إسلامية في لبنان وهي المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى برئاسة سماحة مفتي الجمهورية الشيخ عبداللطيف دريان، حيث طالبوا باعتماد الجمعة عطلة بدلا من السبت ” .

واعتبر المفتي زكريا ” ان عدم الاكتراث لقرار دار الفتوى يضع ميثاقية الوطن كلها على المحك ، ويؤسس لمرحلة جديدة مخيفة ، سترتفع فيها أصوات التعصب والطائفية، وينذر بأمور لا تحمد عقباها ” .

ودعا البيان ” كل نائب مسلم أو مسيحي للتحرك للحفاظ على صيغة لبنان الرسالة، والتحرك بما يمليه عليه ضميره لا كتلته لتصحيح هذا الخلل، كما أدعو سائر الحقوقيين للتحرك أيضا ضمن الوسائل القانونية المتاحة لإلغاء هذا القانون والعمل بما يمليه عليهم ضميرهم وشرف مهنتهم ” .

وأضاف ” إنه وطن واحد ارتضيناه لنا ويجب أن نحافظ عليه وعلى رسالته العالمية ، وكلنا تحت سقف ميثاقية العيش المشترك ، واذا ما سقط أحد أعمدته فسينهار ويدمر الجميع ” .

وختم البيان ” بدعوة العلماء والخطباء في كل لبنان لتناول هذا الامر في خطبة الجمعة والاعتراض على هذا الانتهاك الصارخ ” .

المفتي زكريا يطللب باعتبار الجمعة عطلة http://alshamalnews.com/?p=20313

عن كاتب

شاهد أيضاً

تبادل إطلاق نار وحاله من الهلع بصفوف المواطنين خلف مستشفى المظلوم الضم والفرز

تبادل إطلاق نار وحاله من الهلع بصفوف المواطنين خلف مستشفى المظلوم الضم والفرز Share on: …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *