الرئيسية / أخبار مهمة / فلاديمير بوتين يضع تفسيرين لهجوم خان شيخون

فلاديمير بوتين يضع تفسيرين لهجوم خان شيخون

الحصاد الإخباري

ﺗﺤﺪﺙ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺮﻭﺳﻲ، ﻓﻼﺩﻳﻤﻴﺮ ﺑﻮﺗﻦ، ﺍﻷﺭﺑﻌﺎﺀ، ﻋﻦ ﺗﻔﺴﻴﺮﻳﻦ ﻟﻠﻬﺠﻮﻡ ﺍﻟﻜﻴﻤﺎﻭﻱ ﻓﻲ ﺧﺎﻥ ﺷﻴﺨﻮﻥ ﺑﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﺇﺩﻟﺐ، ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺗﻬﻤﺖ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﺍﻟﻨﻈﺎﻡ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﺑﺘﻨﻔﻴﺬﻩ ﻋﺒﺮ ﺇﻟﻘﺎﺀ ﻏﺎﺯﺍﺕ ﺳﺎﻣﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﺨﺎﺿﻌﺔ ﻟﺴﻴﻄﺮﺓ ﺍﻟﻤﻌﺎﺭﺿﺔ.
ﻭﻧﻘﻠﺖ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺳﺒﻮﺗﻨﻴﻚ ﺍﻟﺮﻭﺳﻴﺔ ﻋﻦ ﺑﻮﺗﻦ ﻗﻮﻟﻪ “ﻟﺪﻱ ﺗﻔﺴﻴﺮﺍﻥ ﻟﻠﻬﺠﻮﻡ ﺍﻟﻜﻴﻤﺎﻭﻱ ﻓﻲ ﺇﺩﻟﺐ ﺍﻷﻭﻝ ﻫﻮ ﺃﻥ ﺍﻟﻀﺮﺑﺎﺕ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ ﺃﺻﺎﺑﺖ ﻣﺴﺘﻮﺩﻋﺎ ﻟﻸﺳﻠﺤﺔ ﺍﻟﻜﻴﻤﺎﻭﻳﺔ ﺗﺎﺑﻌﺎ ﻟﻠﻤﻌﺎﺭﺿﺔ.. ﻭﺍﻟﺘﻔﺴﻴﺮ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ﺃﻥ ﻫﺠﻮﻡ ﺍﻟﻐﺎﺯ ﻣﺨﺘﻠﻖ..”.
ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺭﻭﺳﻴﺎ ﻗﺪ ﺃﻋﻠﻨﺖ ﻋﻘﺐ ﺍﻟﻬﺠﻮﻡ ﻋﻠﻰ ﺧﺎﻥ ﺷﻴﺨﻮﻥ ﻓﻲ 4 ﺃﺑﺮﻳﻞ ﺍﻟﺠﺎﺭﻱ، ﺇﻥ ﻃﺎﺋﺮﺍﺕ ﻟﻠﻨﻈﺎﻡ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﺷﻨﺖ ﻏﺎﺭﺍﺕ ﻋﻠﻰ ﻣﺴﺘﻮﺩﻋﺎﺕ ﻟﻠﻤﻌﺎﺭﺿﺔ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﻟﻴﺘﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﺃﺛﺮ ﺫﻟﻚ ﺃﻧﻬﺎ ﺗﺤﺘﻮﻱ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﺍﺩ ﻛﻴﻤﺎﻭﻳﺔ.
ﺇﻻ ﺃﻥ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﻛﺬﺑﺖ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺮﻭﺍﻳﺔ ﻭﻗﺎﻟﺖ ﺇﻥ ﻃﺎﺋﺮﺓ ﻟﻠﻨﻈﺎﻡ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﺃﻟﻘﺖ ﺑﻐﺎﺯﺍﺕ ﺳﺎﻣﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ، ﻭﺣﺘﻰ ﺃﻧﻬﺎ ﺫﻫﺒﺖ ﺃﺑﻌﺪ ﻣﻦ ﺫﻟﻚ ﺣﻴﻦ ﻗﺎﻟﺖ ﺇﻧﻬﺎ ﺗﺤﻘﻖ ﻓﻲ ﺇﻣﻜﺎﻧﻴﺔ ﺿﻠﻮﻉ ﺭﻭﺳﻴﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻬﺠﻮﻡ ﺍﻟﻜﻴﻤﻴﺎﻭﻱ.
ﻭﺭﺩﺍ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻬﺠﻮﻡ، ﻧﻔﺬﺕ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﻟﻴﻞ ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺴﺎﺑﻊ ﻣﻦ ﺃﺑﺮﻳﻞ ﺿﺮﺑﺔ ﺑﺼﻮﺍﺭﻳﺦ ﺗﻮﻣﺎﻫﻮﻙ ﻋﻠﻰ ﻗﺎﻋﺪﺓ ﺟﻮﻳﺔ ﻟﻠﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ، ﺗﻘﻮﻝ ﺍﻹﺩﺍﺭﺓ ﺍﻷﻣﻴﺮﻛﻴﺔ ﺇﻥ ﺍﻟﻄﺎﺋﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺷﻨﺖ ﺍﻟﻬﺠﻮﻡ ﺍﻟﻜﻴﻤﻴﺎﻭﻱ ﺍﻧﻄﻠﻘﺖ ﻣﻨﻬﺎ.
ﻭﺃﺛﺎﺭﺕ ﺍﻟﻀﺮﺑﺔ ﺍﻷﻣﻴﺮﻛﻴﺔ ﻏﻀﺐ ﺭﻭﺳﻴﺎ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺪﻋﻢ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﺑﺸﺎﺭ ﺍﻷﺳﺪ، ﻭﻗﺎﻝ ﺑﻮﺗﻦ، ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺴﻴﺎﻕ، ﺇﻥ ﻣﺴﺘﻮﻯ ﺍﻟﺜﻘﺔ ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ ﻣﻊ ﻭﺍﺷﻨﻄﻦ، ﻭﺧﺼﻮﺻﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﻯ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻱ، ﻟﻢ ﻳﺘﺤﺴﻦ ﻓﻲ ﻭﻻﻳﺔ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ، ﺩﻭﻧﺎﻟﺪ ﺗﺮﺍﻣﺐ، ﻣﺮﺟﺤﺎ ﺃﻧﻪ ﺗﺮﺍﺟﻊ

عن كاتب

شاهد أيضاً

*الصحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 30-11-2021*

  *العناوين* *صحيفة الأخبار* ـ سوريا – العراق: «داعش» تعود… لتبقى أميركا ـ المتلاعبون بسعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *