الرئيسية / أخبار مهمة / ماكرون عينه على البرلمان

ماكرون عينه على البرلمان

الحصاد الإخباري

ﻻ ﻳﺒﺪﻭ ﺃﻥ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﻔﺮﻧﺴﻲ ﺍﻟﻤﻨﺘﺨﺐ ﺇﻳﻤﺎﻧﻮﻳﻞ ﻣﺎﻛﺮﻭﻥ ﺳﻴﺠﺪ ﻭﻗﺘﺎ ﻃﻮﻳﻼ ﻟﻼﺣﺘﻔﺎﻝ ﺑﻔﻮﺯﻩ ﻋﻠﻰ ﻣﻨﺎﻓﺴﺘﻪ ﻣﺎﺭﻳﻦ ﻟﻮﺑﺎﻥ ﻓﻲ ﺍﻻﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺟﺮﺕ ﺍﻷﺣﺪ، ﻷﻥ ﻣﻬﻤﺔ ﻻ ﺗﻘﻞ ﺻﻌﻮﺑﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺑﻮﺍﺏ.
ﻓﺒﻌﺪ ﺷﻬﺮ ﻣﻦ ﺍﻵﻥ، ﺳﻴﺘﻌﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺮﺷﺢ ﺍﻟﻮﺳﻄﻲ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺃﻏﻠﺒﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺗﺸﺮﻳﻌﻴﺔ ﻣﻬﻤﺔ، ﻳﺨﻮﺿﻬﺎ ﺣﺰﺏ ﻣﺎﻛﺮﻭﻥ “ﺇﻟﻰ ﺍﻷﻣﺎﻡ” ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺄﺳﺲ ﻗﺒﻞ ﻧﺤﻮ ﻋﺎﻡ، ﺑﺨﺒﺮﺓ ﺿﺌﻴﻠﺔ ﻟﻠﻐﺎﻳﺔ.
ﻭﺳﻮﻑ ﻳﺘﻌﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﺣﺰﺏ ﻣﺎﻛﺮﻭﻥ “ﺇﻟﻰ ﺍﻷﻣﺎﻡ” ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻤﻤﺜﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺮﻟﻤﺎﻥ ﺑﺪﺀ ﻓﺼﻞ ﺟﺪﻳﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﺔ ﺍﻟﻔﺮﻧﺴﻴﺔ، ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﺣﻜﻢ ﺍﻟﺤﺰﺑﺎﻥ ﺍﻟﻴﺴﺎﺭﻱ (ﺍﻟﺤﺰﺏ ﺍﻻﺷﺘﺮﺍﻛﻲ) ﻭﺍﻟﻴﻤﻴﻨﻲ (ﺣﺰﺏ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﻴﻦ) ﺍﻟﺮﺋﻴﺴﻴﺎﻥ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﻟﻌﻘﻮﺩ.
ﻭﻳﻌﻲ ﻣﺎﻛﺮﻭﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﺟﻴﺪﺍ، ﻭﻻ ﺃﺩﻝ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ ﻣﻦ ﺃﻭﻟﻰ ﺗﺼﺮﻳﺤﺎﺗﻪ ﺑﻌﺪ ﺇﻋﻼﻥ ﻓﻮﺯﻩ ﺑﺎﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﺔ، ﺣﻴﻦ ﻗﺎﻝ ﺇﻧﻪ “ﻣﻦ ﺍﻟﻀﺮﻭﺭﻱ ﺑﻨﺎﺀ ﺃﻏﻠﺒﻴﺔ ﺑﺮﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺇﺟﺮﺍﺀ ﺍﻟﺘﻐﻴﻴﺮﺍﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺤﺘﺎﺟﻬﺎ ﻓﺮﻧﺴﺎ ﺑﺸﺪﺓ”.
ﻭﺃﺿﺎﻑ ﻣﺎﻛﺮﻭﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﻛﺰ ﺍﻵﻥ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺃﻏﻠﺒﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﻓﻲ ﺍﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ 11 ﻭ18 ﻳﻮﻧﻴﻮ ﺍﻟﻤﻘﺒﻞ: “ﻣﻬﻤﺘﻨﺎ ﺿﺨﻤﺔ. ﺳﺘﺘﻄﻠﺐ ﻣﻨﺎ ﺃﻥ ﻧﺒﻨﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﺪ ﻓﺼﺎﻋﺪﺍ ﺃﻏﻠﺒﻴﺔ ﺣﻘﻴﻘﻴﺔ ﻗﻮﻳﺔ. ﻫﺬﻩ ﺍﻷﻏﻠﺒﻴﺔ ﻻﺯﻣﺔ ﻹﺣﺪﺍﺙ ﺍﻟﺘﻐﻴﻴﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺘﻄﻠﻊ ﺇﻟﻴﻪ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﻭﺗﺴﺘﺤﻘﻪ”.
ﻭﺣﺘﻰ ﻓﻲ ﺧﻀﻢ ﺍﻻﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﻴﺔ ﺍﻟﻔﺮﻧﺴﻴﺔ، ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻻﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺒﺮﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﺣﺎﺿﺮﺓ ﻓﻲ ﺍﺳﺘﻄﻼﻋﺎﺕ ﺍﻟﺮﺃﻱ، ﻧﻈﺮﺍ ﻟﺪﻭﺭﻫﺎ ﺍﻟﻤﻬﻢ ﻓﻲ ﺭﺳﻢ ﺍﻟﺨﺮﻳﻄﺔ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﻟﻠﺒﻼﺩ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﺴﻨﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﻘﺒﻠﺔ.
ﻭﺃﻇﻬﺮ ﺃﻭﻝ ﺍﺳﺘﻄﻼﻉ ﺭﺃﻱ ﻟﻼﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺒﺮﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﻧﺸﺮ ﻫﺬﺍ ﺍﻷﺳﺒﻮﻉ، ﺃﻥ ﺑﻮﺳﻊ ﻣﺎﻛﺮﻭﻥ ﺍﻗﺘﻨﺎﺹ ﺃﻏﻠﺒﻴﺔ ﺑﺮﻟﻤﺎﻧﻴﺔ، ﺑﺎﻟﻨﻈﺮ ﺇﻟﻰ ﺣﺼﻮﻟﻪ ﻋﻠﻰ ﻧﺤﻮ 64 ﺑﺎﻟﻤﺌﺔ ﻓﻲ ﺍﻻﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﻴﺔ ﻓﻲ ﻣﻮﺍﺟﻬﺔ ﻣﺮﺷﺤﺔ ﺍﻟﻴﻤﻴﻦ ﺍﻟﻤﺘﻄﺮﻑ.

عن كاتب

شاهد أيضاً

تدابير جديده بخصوص جائحة كورونا

*أصدرت لجنة متابعة التدابير والإجراءات الوقائية لفيروس كورونا بياناً، أشارت فيه إلى أن استناداً إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *