الرئيسية / أخبار مهمة / الموصل والإقتراب من ساعة الصفر

الموصل والإقتراب من ساعة الصفر

الحصاد الإخباري

ﺃﻋﻠﻨﺖ ﻗﻴﺎﺩﺓ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻛﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ، ﺍﻟﺴﺒﺖ، ﺍﻟﺴﻴﻄﺮﺓ ﺍﻟﻜﺎﻣﻠﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﺻﻞ ﻏﺮﺑﻲ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ، ﺇﻻ ﺃﻧﻬﺎ ﻟﻢ ﺗﻌﻠﻦ ﺑﻌﺪ ﺗﺤﺮﻳﺮﻫﺎ ﺗﻤﺎﻣﺎ ﻣﻦ ﻣﺴﻠﺤﻲ “ﺩﺍﻋﺶ”.
ﻭﻓﺴﺮ ﻣﺮﺍﺳﻞ “ﺳﻜﺎﻱ ﻧﻴﻮﺯ ﻋﺮﺑﻴﺔ” ﺳﺒﺐ ﺗﺄﻧﻲ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻴﺔ ﻗﺒﻞ ﺇﻋﻼﻥ ﺗﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ﺗﻤﺎﻣﺎ ﻣﻦ ﻣﺴﻠﺤﻲ “ﺩﺍﻋﺶ” ﻭﺍﻛﺘﻔﺎﺋﻬﺎ ﺑﺎﻟﺘﺄﻛﻴﺪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﻴﻄﺮﺓ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻓﻘﻂ.
ﻭﻗﺎﻝ ﻣﺮﺍﺳﻠﻨﺎ ﺇﻥ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻴﺔ ﺗﺴﻴﻄﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺣﻴﺔ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﺑﺎﻟﻜﺎﻣﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻮﺻﻞ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ، ﻟﻜﻦ ﺇﻋﻼﻥ ﺍﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ ﺗﻄﻬﻴﺮ ﻭﺗﻔﺘﻴﺶ ﻭﺑﺤﺚ ﻋﻦ ﺑﻌﺾ ﻣﺴﻠﺤﻲ “ﺩﺍﻋﺶ” ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺨﺘﺒﺌﻮﻥ ﻓﻲ ﺍﻷﺯﻗﺔ ﻭﺍﻟﻤﺒﺎﻧﻲ ﺍﻟﻤﻬﺪﻣﺔ.
ﻭﺗﻘﻊ ﺍﻟﺒﻠﺪﺓ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ﺑﺮﻣﺘﻬﺎ ﺣﺎﻟﻴﺎ ﺗﺤﺖ ﺳﻴﻄﺮﺓ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻴﺔ، ﻟﻜﻦ ﻫﻨﺎﻙ ﺟﻴﻮﺑﺎ ﻳﺠﺐ ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻗﺒﻞ ﺇﻋﻼﻥ ﺍﻟﺘﺤﺮﻳﺮ، ﻭﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﺴﺒﺐ ﺃﻛﺪﺕ ﻗﻴﺎﺩﺓ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻛﺔ ﺃﻥ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻻ ﺗﺰﺍﻝ ﻣﺴﺘﻤﺮﺓ.
ﻭﺃﻋﻠﻦ ﺍﻟﺘﻠﻔﺰﻳﻮﻥ ﺍﻟﺮﺳﻤﻲ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻲ، ﺍﻟﺴﺒﺖ، ﺃﻥ ﺇﻋﻼﻥ ﺍﻟﻨﺼﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﺻﻞ “ﺳﻴﺘﻢ ﺧﻼﻝ ﺳﺎﻋﺎﺕ”، ﻋﻠﻤﺎ ﺃﻥ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻴﺔ ﺃﻋﻠﻨﺖ ﺃﻧﻬﺎ ﺗﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﻋﺪﺩ ﻣﺤﺪﻭﺩ ﻣﻦ ﻗﻨﺎﺻﺔ ﺩﺍﻋﺶ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ.
ﻭﻗﺎﻝ ﻗﺎﺋﺪ ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ “ﻗﺎﺩﻣﻮﻥ ﻳﺎ ﻧﻴﻨﻮﻯ” ﺑﺎﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﻋﺒﺪ ﺍﻷﻣﻴﺮ ﺭﺷﻴﺪ ﻳﺎﺭ ﺍﻟﻠﻪ، ﺇﻥ ﻗﻮﺍﺕ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩﻳﺔ ﺣﺮﺭﺕ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﻄﻮﺏ ﺑﺎﻟﻜﺎﻣﻞ ﻭﺳﻮﻕ ﺍﻟﺼﺎﻏﺔ ﻭﺷﺎﺭﻉ ﺍﻟﻨﺠﻔﻲ، ﻭﺑﺬﻟﻚ ﺗﻜﻮﻥ ﻗﺪ ﺃﻛﻤﻠﺖ ﺍﻟﻤﻬﺎﻡ ﺍﻟﻤﻨﻮﻃﺔ ﺑﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ ﻭﺍﻟﺴﺎﺣﻞ ﺍﻷﻳﻤﻦ (ﺍﻟﻐﺮﺑﻲ) ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻮﺻﻞ.
ﻭﺑﺪﺃﺕ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻌﺮﺍﻗﻴﺔ ﻫﺠﻮﻣﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻮﺻﻞ ﻳﻮﻡ 17 ﺃﻛﺘﻮﺑﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ، ﻭﺍﺳﺘﻌﺎﺩﺕ ﺍﻟﺠﺎﻧﺐ ﺍﻟﺸﺮﻗﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻓﻲ ﻳﻨﺎﻳﺮ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﺛﻢ ﻭﺃﻃﻠﻘﺖ ﻻﺣﻘﺎ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﺍﻟﺠﺰﺀ ﺍﻟﻐﺮﺑﻲ.
ﻭﺃﻋﻠﻨﺖ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﻳﻮﻡ 18 ﻳﻮﻧﻴﻮ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﺑﺪﺀ ﺍﻗﺘﺤﺎﻡ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ، ﻭﺃﺻﺒﺤﺖ ﺣﺎﻟﻴﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺍﺣﻞ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ.

عن كاتب

شاهد أيضاً

حجازي من طرابلس نريد رئيساً يشبه رشيد كرامي ولا يشكل خطراً على المقاومه

لبى الشيخ طلال الأسعد رئيس تيار الوعد الصادق الدعوه التي وجهها له حزب البعث العربي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *