الرئيسية / أخبار مهمة / المستوطنات الإسرائيليه تأكل الأخضر واليابس في فلسطين المحتله

المستوطنات الإسرائيليه تأكل الأخضر واليابس في فلسطين المحتله

الحصاد الإخباري

ﺃﺑﺪﻯ ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻮﻥ، ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ، ﻏﻀﺒﻬﻢ ﺇﺯﺍﺀ ﻣﻮﺍﻓﻘﺔ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺑﻨﺎﺀ ﺃﻭﻝ ﻣﺴﺘﻮﻃﻨﺔ ﻳﻬﻮﺩﻳﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﺔ ﻣﻨﺬ ﻧﺤﻮ ﻋﻘﺪﻳﻦ، ﺭﻏﻢ ﺩﻋﻮﺓ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﺍﻷﻣﻴﺮﻛﻲ، ﺩﻭﻧﺎﻟﺪ ﺗﺮﺍﻣﺐ، ﻟﻺﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﻴﻦ ﻟﻠﺘﺮﻳﺚ ﺑﺸﺄﻥ ﺍﻻﺳﺘﻴﻄﺎﻥ.
ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻋﻀﻮ ﺍﻟﺠﻨﺔ ﺍﻟﻠﺠﻨﺔ ﺍﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳﺔ ﻟﻤﻨﻈﻤﺔ ﺍﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ ﺣﻨﺎﻥ ﻋﺸﺮﺍﻭﻱ، ﻓﻲ ﺑﻴﺎﻥ ﺇﻥ ﺍﻟﻘﺮﺍﺭ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻲ “ﺍﺳﺘﺨﻔﺎﻑ ﺻﺎﺭﺥ ﺑﺎﻟﺤﻘﻮﻕ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ﻟﻠﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻴﻦ”.
ﻭﺃﺿﺎﻓﺖ ﻋﺸﺮﺍﻭﻱ ﺃﻥ “ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺃﻛﺜﺮ ﺍﻟﺘﺰﺍﻣﺎ ﺑﺘﻬﺪﺋﺔ ﺧﺎﻃﺮ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﻃﻨﻴﻦ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﺸﺮﻋﻴﻴﻦ ﺑﺪﻻ ﻣﻦ ﺍﻻﻟﺘﺰﺍﻡ ﺑﻤﺘﻄﻠﺒﺎﺕ ﺍﻻﺳﺘﻘﺮﺍﺭ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﺍﻟﻌﺎﺩﻝ”، ﻭﻓﻖ ﻣﺎ ﺃﻭﺭﺩﺕ “ﻓﺮﺍﻧﺲ ﺑﺮﺱ”.
ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻮﺯﺍﺭﻱ ﺍﻷﻣﻨﻲ ﺍﻟﻤﺼﻐﺮ ﻓﻲ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﻭﺍﻓﻖ ﺑﺎﻹﺟﻤﺎﻉ، ﺍﻟﺨﻤﻴﺲ، ﻋﻠﻰ ﺑﻨﺎﺀ ﺃﻭﻝ ﻣﺴﺘﻮﻃﻨﺔ ﻳﻬﻮﺩﻳﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻀﻔﺔ ﻣﻨﺬ 18 ﻋﺎﻣﺎ.
ﻭﻣﻦ ﺍﻟﻤﻘﺮﺭ ﺃﻥ ﺗﺒﻨﻰ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﻃﻨﺔ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﻓﻲ ﻣﻮﻗﻊ “ﺷﻴﻠﻮ” ﻗﺮﺏ ﻣﺴﺘﻮﻃﻨﺔ ﻋﻤﻮﻧﺎ، ﺍﻟﺘﻲ ﺟﺮﻯ ﺇﺧﻼﺋﻬﺎ ﻓﻲ ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﻗﺮﺏ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺭﺍﻡ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﺎﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﺔ.
ﻭﻟﻢ ﻳﺼﺪﺭ ﺭﺩ ﻓﻌﻞ ﻓﻮﺭﻱ ﻣﻦ ﺍﻹﺩﺍﺭﺓ ﺍﻷﻣﻴﺮﻛﻴﺔ، ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺠﺮﻱ ﻣﻨﺎﻗﺸﺎﺕ ﻣﻊ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﺑﺸﺄﻥ ﺗﻘﻴﻴﺪ ﺍﻟﺒﻨﺎﺀ ﺍﻻﺳﺘﻴﻄﺎﻧﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺍﺿﻲ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺴﻌﻰ ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻮﻥ ﺇﻟﻰ ﺇﻗﺎﻣﺔ ﺩﻭﻟﺘﻬﻢ ﻋﻠﻴﻬﺎ.
ﻟﻜﻦ ﻭﺳﺎﺋﻞ ﺇﻋﻼﻡ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﻧﻘﻠﺖ ﻋﻦ ﻭﺯﺭﺍﺀ ﺷﺎﺭﻛﻮﺍ ﻓﻲ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻉ ﺃﻥ ﺗﻞ ﺃﺑﻴﺐ ﻭﻭﺍﺷﻨﻄﻦ ﺗﻮﺻﻼ ﺇﻟﻰ ﺍﺗﻔﺎﻕ ﺑﺸﺄﻥ ﺍﻻﺳﺘﻴﻄﺎﻥ، ﻳﻘﻀﻲ ﺑﻌﺪﻡ ﺇﻧﺸﺎﺀ ﺑﺆﺭ ﺍﺳﺘﻴﻄﺎﻧﻴﺔ ﺟﺪﻳﺪﺓ، ﻟﻜﻨﻪ ﻳﺴﺘﺜﻨﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﻃﻨﺔ، ﺍﻟﺘﻲ ﻭﻋﺪ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻲ، ﺑﻨﻴﺎﻣﻴﻦ ﻧﺘﺎﻧﻴﺎﻫﻮ، ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﻃﻨﻴﻦ ﺑﺒﻨﺎﺋﻬﺎ.
ﻭﻗﺎﻟﺖ ﺟﻤﻌﻴﺔ “ﺍﻟﺴﻼﻡ ﺍﻵﻥ” ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﺍﻟﻤﻨﺎﻫﻀﺔ ﻟﻼﺳﺘﻴﻄﺎﻥ ﺇﻥ ﺑﻨﺎﺀ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﻃﻨﺔ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﻳﻌﻨﻲ ﺃﻥ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﺗﺪﻓﻊ ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻴﻦ ﻭﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﻴﻦ ﺑﺎﺗﺠﺎﻩ “ﺍﻟﻔﺼﻞ ﺍﻟﻌﻨﺼﺮﻱ”.
ﻭﺗﻌﺪ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ، ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺘﺰﻋﻤﻬﺎ ﻧﺘﺎﻧﻴﺎﻫﻮ، ﺍﻷﻛﺜﺮ ﻳﻤﻴﻨﻴﺔ ﻓﻲ ﺗﺎﺭﻳﺦ ﺇﺳﺮﺍﺋﻴﻞ، ﻭﺗﻀﻢ ﻣﺆﻳﺪﻳﻦ ﻟﻼﺳﺘﻴﻄﺎﻥ ﺩﻋﻮﺍ ﻣﻨﺬ ﺗﻮﻟﻲ ﺗﺮﺍﻣﺐ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﺔ ﺇﻟﻰ ﺇﻟﻐﺎﺀ ﻓﻜﺮﺓ ﺣﻞ ﺍﻟﺪﻭﻟﺘﻴﻦ ﻭﺿﻢ ﺍﻟﻀﻔﺔ ﺍﻟﻐﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﻤﺤﺘﻠﺔ.

عن كاتب

شاهد أيضاً

‌‌السعودية: تعذر رؤية هلال رمضان وغداً الاثنين المكمل لشهر شعبان ويوم الثلاثاء غرة الشهر الكريم

‌‌السعودية: تعذر رؤية هلال رمضان وغداً الاثنين المكمل لشهر شعبان ويوم الثلاثاء غرة الشهر الكريم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *